كرة اليد

العبد رب النبي أعددنا الفريق منذ وقت مبكر والاستقرار سيأتي بثماره

أكد إداري فئة الشباب لكرة اليد الأستاذ علي رضا العبد رب النبي على جاهزية الفريق لخوض غمار منافسات الدوري الممتاز والتي يحمل الفريق لقبها في العام الفائت. وقد أشار العبد رب النبي لبدايتهم المُبكرة والمعتادة لتجهيز الفريق وذلك منذ الثاني عشر من شهر شوال الماضي وقد وصلوا للمرحلة النهائية من الإعداد البدني بقيادة المدرب الوطني القدير حسن أبو الرحى وبمساعدة الوطني الآخر محمد القطان. حيث لعب الفريق لغاية الآن مباراتين وديتين أمام النور والصفا وقد ظهر جُل اللاعبين بمستوى فني رائع ومطمئن وقد تبقت لهم ثلاث وديات للوقوف على الجاهزية الكاملة للفريق. وعن ما إذا كان بالإمكان المحافظة على لقب الدوري ألمح علي إلى إمكانية ذلك نظير استقرار الفريق كعناصر بالإضافة لبقاء الجهاز الفني والإداري وهي عوامل بحد ذاتها ستُسهم بأذن الله في المحافظة اللقب. وعن طموحه كإداري للفريق بتواجد زميله الآخر أحمد رضا المطرود أكد علي أولاً على العمل الجاد من قبل الجميع من أجل المحافظة على بطولة الدوري وضم كأس النخبة بعد إعادتها من جديد في هذا الموسم وهذا الشيء ليس ببعيد إن شاء الله بتكاتف الجميع وبوجود عناصر قوية ومميزة يمتلكها الأملح المضراوي. وفي الأخير وجه علي عبدرب النبي كلمته للجماهير العزيزة وللاعبي الفريق وذلك بضرورة الحضور والمؤازرة خصوص بعد صدور بيان من وزارة الرياضة عن البروتوكول المتبع في كيفية حضور الجماهير للملاعب والصالات الرياضية والعدد المسموح بدخوله وهي فرصة لكسب وتشجيع الشباب لتزداد المنافسة جمالية ومن أجل دعم هذه الكتيبة والتي يُعول عليها أن تكون نواة ومستقبل كرة اليد المضراوية.  
زر الذهاب إلى الأعلى